عاجل: العلوم و التكنولوجيا تدوي مفاجئة تاريخية باعتلائها تصنيف احد افضل 500 جامعة عالميا

عاجل: العلوم و التكنولوجيا تدوي مفاجئة تاريخية باعتلائها تصنيف احد افضل 500 جامعة عالميا

فارماجو – د. مالك السعدي

في سابقة هي الاولى من نوعها حققت جامعة العلوم والتكنولوجيا الاردنية انجازاً تاريخياً بان صنفت من ضمن اول ٥٠٠ جامعة عالمية من قبل مؤسسة التايمز البريطانية للتعليم العالي ومركزها لندن والتي ترعى تصنيفاً عالمياً يعد من أقوى وافضل التصنيفات لمؤسسات التعليم العالي .

وتعتمد مؤسسة التايمز البريطانية في اعتمادها للجامعات على عدد من المعايير من ضمنها عدد الابحاث المنشورة وعدد الاستشهادات تلك الابحاث كمؤشر على تأثيرها وعلى الدخل المالي المتأتي للجامعة من مشاريع ودعم من القطاع الصناعي والخاص وعلى جودة وسمعة التعليم ورضا ارباب العمل على مستوى الخريجين وعلى مدى عالمية الجامعة من حيث عدد الطلبة الأجانب والعاملين من غير الأردنيين .

وتعتبر جامعة العلوم والتكنولوجيا بهذا الانجاز ايضاً احتلت المرتبة الرابعة عربياً بعد جامعة الملك عبدالعزيز وجامعة خليفة وجامعة قطر.

وفي لقاء اجرته فارماجو مع عميد كلية الصيدلة الاسبق في الجامعة الدكتور فراس علعالي قال كأردني اشعر بالفخر ان تمكنت جامعة وطنية يشهد لها الجميع بكفاءة خريجيها ومستوى اعضاء الهيئة التدريسية ان استطاعت احداث اختراق ونقلة نوعية ووضع اسم جامعة اردنية على الخريطة العالمية للجامعات المرموقة مما يمنح المصداقية لسمعة التعليم وجودته في المملكة .

واضاف علعالي كما اتمنى على بقية الجامعات في الاردن ان تحذو حذو التكنولوجيا في الاهتمام بالبحث العلمي ومستوى مدرسيها وفِي قوة برامجها الأكاديمية.

وكعميد سابق لكلية الصيدلة في التكنولوجيا، اشعر بسعادة غامرة ان تكللت جهود سنوات من العمل الدؤوب والجاد بنجاح محقق وهو انجاز ساهم به كل اعضاء الهيئة التدريسية والإدارية والطلبة ولم يكن ليتحقق لولا قناعة أبناء الجامعة بأنها تستحق تلك المكانة وقادرة على الوصول للعالمية وهذه رؤية ضمنتها الجامعة في استراتيجيتها منذ سنوات عديدة.

وختم علعالي حديثه لفارماجو قائلا هذا الانجاز سيخدم قطاع التعليم العالي في الاردن وفِي التكنولوجيا على وجه الخصوص بمساعدتها على استقطاب المزيد من الطلبة من الدول المجاورة وعلى تعيين افضل الكفاءات وتحسين فرص دعم المشاريع من قبل المؤسسات الدولية.

 بقي ان نذكر ان مؤسسة التايمز قامت بمراجعة ملفات ٢٠ الف جامعة عالمية وظهور التكنولوجيا ضمن اول ٥٠٠ يعني انها من افضل  ٢.٥٪‏ بين كل الجامعات العالمية.