خلال وقفة تضامنية مع المعلمين د. "الشريف" صيادلة الأردن مع المعلمين ومن يصرح غير ذلك لن يكون ممثلا لنا

 

فارماجو – د. مالك السعدي

أقام ناشطون نقابيون من الصيادلة و بحضور أعضاء من مجلس النقابة ونقيب الصيادلة الأسبق الدكتور احمد عيسى وأعضاء مجالس نقابة صيادلة سابقين ورؤساء لجان فرعية من مختلف محافظات المملكة ومن مختلف التيارات والتجمعات الصيدلانية في المملكة وقفة تضامنية مع المعلمين ونقابتهم.

وأدان المتضامنون  مع المعلمين البيان الصادر عن مجلس النقباء, وبينوا ان هذا البيان لا يمثلهم ولا يمثل ما نسبته 5% من مجموع الهيئات العامة للأربعة عشر نقابة في الأردن.

كما جاءت هذه الوقفة التضامنية تعبيرا عن استياء الصيادلة من البيان الصادر عن مجلس النقباء الذي يترأسه نقيب الصيادلة الدكتور زيد الكيلاني في الوقت الحاضر, وان الصيادلة يقفون صفا واحدا  مع المعلمين في مطالبهم العادلة .

وقال الناشط النقابي الدكتور معين الشريف في الكلمة التي ألقاها ان عنوان الأردن هذه الأيام هو المعلم الذي علمنا وربانا ولم نكن على ما نحن عليه الآن الا بفضل المعلم .

وقال إننا نقف اليوم  مؤازرين لقضية المعلم كما أننا هنا اليوم نقف للتضامن ليس مع مهنتنا " مهنة الصيدلة " إنما مع مهنة هي صلب الأردن.

وأضاف د. الشريف نقف اليوم كصيادلة دعما لقضية المعلم وإننا لسنا مع البيان الذي صدر عن مجلس النقباء كما إننا نقول اليوم كفى, و لن نستمر مع هذه المهزلة التي يمارسها مجلس النقباء الذي اصدر بيان يقف فيه بوضوح ضد المعلم وضد إضراب المعلم رغم تنصل بعض النقباء من هذا البيان .

وطالب د. الشريف في كلمته مجلس النقباء بالعودة عن بيانهم السابق و عقد اجتماع عاجل مرة أخرى و الوقوف مع المعلمين بشكل واضح وصريح.   

وقال نحن كصيادلة كنا في الواجهة لان رئيس مجلس النقباء صيدلاني, وإننا نحن الصيادلة من مختلف التيارات والتجمعات الصيدلانية نقف مع المعلم وقضية المعلم وما يقرره المعلمون ونقابتهم.

وأضاف ان هذه الوقفة أتت حتى ترسل رسالة للمعلمين بان صيادلة الأردن مع المعلمين وستبقى مع المعلمين ومن يصرح غير ذلك لن يكون ممثلا لنا ونحن غير معنيين فيه.

وفي كلمة أخرى ألقاها الدكتور يوسف ابوملوح عضو مجلس نقابة الصيادلة السابق قال فيها جئنا اليوم كصيادلة من مختلف محافظات الأردن ومن مختلف التيارات النقابية والصيدلانية جئنا لنقول نحن مع المعلم وسنكون مع المعلم ومع كل نقابي و وطني .

وقال أيضا ان قرار مجلس النقباء لا اعتقد انه يمثل أكثر من 5% من مجموع الهيئات العامة للنقابات ال 14 في الأردن .

وشكر د. ابوملوح نقيب المهندسين المهندس احمد سماره على موقفه من بيان مجلس النقباء الرافض له بكل صراحة والذي قال عبارته الشهيرة " إذا هزم المعلم هزمت الأردن"

وختم حديثه بالقول ان هذه الوقفة التضامنية هي وقفه حقيقية من الصيادلة تجاه المعلمين, و طالب بالضغط على الحكومة من اجل تحصيل حقوق المعلمين والصيادلة .

وختم الدكتور معين الشريف الوقفة التضامنية مع المعلمين بالقول " إما ان نحيا معا او نجوع معا "

 

مواضيع ذات صلة

اترك تعليق (سيتم مراجعة التعليق خلال 48 ساعة)

 
 
 

التعليقات