"الكيلاني" يفتتح فعاليات الورشة العلمية " فحص الجينات الدوائية: نحو العلاج الشخصي" في اكديما

 

فارماجو – د. مالك السعدي

افتتح نقيب الصيادلة الدكتور زيد الكيلاني الورشة العلمية المقامة تحت عنوان " فحص الجينات الدوائية: نحو العلاج الشخصي" الذي أقامته اللجنة العلمية في نقابة الصيادلة في مقر شركة اكديما / الصويفية وحضره 150 مشارك, ويحاضر فيه نخبة من أساتذة الجامعات والمتخصصين في هذا المجال.وقد حضر الورشة نقيب الصيادلة الاسبق الدكتور احمد عيسى وامين سر النقابة الدكتور صلاح قنديل.

وتناقش الورشة التي تقام على مدار يومين مجموعة من المواضيع العلمية المهمة , حيث تكمن أهمية الورشة في مناقشتها العديد من المواضيع المتعلقة بعلم الوراثة الدوائي من خلال الاطلاع على احدث ما توصل إليه العلم فيما يخص العلاج الشخصي عن طريق كيفية إجراء الفحص الجيني لتحديد العلاج والجرعة المناسبة لكل مريض على حدة.

وذلك لتفادي مخاطر الأعراض الجانبية للأدوية و لضمان الفاعلية والأمان و تقليل قيمة الفاتورة العلاجية من النظام الصحي الشامل ومعالجة بعض الأمراض مثل أمراض القلب ومرض السرطان والأمراض النفسية والمناعية.

و أكد نقيب الصيادلة الدكتور زيد الكيلاني في كلمته على ضرورة مواكبة الصيادلة لكل ما هو جديد في مهنة الصيدلة, لان مواكبة التطور التكنولوجي من أهم الأمور التي علينا إتباعها اذا ما أردنا ان نكون متقدمين.

وقال ان علم الجينات من العلوم الحديثة التي ان واكبنا تطورها فإننا نستطيع تقديم الرعاية الصحية المثلى للمريض والتخفيف عليهم من الآثار الجانبية وإعطائهم الدواء الفعال الذي يناسب أجسامهم لان الجينات تختلف من مريض لآخر, لذلك من الممكن ان يستفيد المريض على دواء معين ولا يستفيد عليه مريض آخر رغم انه نفس الحالة المرضية.

وأهاب نقيب الصيادلة باللجنة العلمية التي ترأسها الدكتورة سناء الشخشير لما للمحاضرات التي تقيمها اللجنة من تأثير إيجابي في زيادة الوعي والثقافة العامة لدى الصيادلة , خصوصا ان مواضيع المحاضرات تختلف من محاضرة الى أخرى.

بدورها قالت رئيسة اللجنة العلمية الدكتورة سناء الشخشير ان اللجنة العلمية تحرص على تقديم أنشطه وفعاليات علمية نوعية متميزة لتنعكس إيجابيا على تطور وتحسين الرعاية الصيدلانية لدور الصيدلاني كخبير ومستشار للدواء أثناء ممارسته للمهنة.

وقالت ان الورشة تهدف الى تدريب الصيادلة على قراءة وتغيير الخريطة الجينية لمعرفة الأمراض المستقبلية والحد منها , بالإضافة الى الاطلاع على كيفية تأثير الجينات على استجابتنا للأدوية ولماذا الاستجابة مختلفة .

كما تهدف الورشة الى معرفة كيفية تجنب المرضى من التعرض لخطر الآثار الجانبية ولتحسين اختيار الدواء المناسب وجرعاته الفاعلة والآمنة في نطاق شاسع من الحالات المرضية وصولا الى رعاية صحية وطبية متخصصة.

وقالت الدكتورة رباب تيم المدير التنفيذي لشركة اكديما إننا نتطلع في هذا الملتقى على المستجد في الأبحاث الطبية في حقل علم خصب جديد تم التوصل له في علم الجينات الصيدلي وما يتعلق بها من أمور فنية وتطبيقات إكلينيكية في فحص الجينات الدوائية والعلاج او الطب الدقيق.

وأضافت د. تيم  ان مركز اكديما حريص على دعم المبادرات العلمية الرائدة, وانه من دواعي سرورنا المشاركة في دعم هذه الورشة والتي تنظم جدول أعمالها من قبل الزملاء في اللجنة العلمية.

وقالت ان مركز اكديما هو شريك داعم لخيارات النقابة , وان اختياركم اكديما منارة علمية لاحتضان أعمال هذه الفعالية المتميزة والمتخصصة والتي لاشك بأنها لقاء مثري لجميع المشاركين فيها.

وقال ممثل شركة ms pharma  يأتي هذا اللقاء العلمي المتخصص متماشيا مع إستراتيجية شركتنا وتأكيدا على إيماننا بأهمية العلاج الشخصي الذي سيمكن في المستقبل قريبا مقدمي الرعاية الطبية من إعطاء العلاج المناسب لكل مريض من حيث الفعالية والأعراض الجانبية وخاصة الأمراض المزمنة والأمراض العصبية والنفسية وأمراض الدم والأورام.

 

 

اترك تعليق (سيتم مراجعة التعليق خلال 48 ساعة)

 
 
 

التعليقات