كلية الصيدلة في الاردنية تتقدم عالميا و "البصول" تجاوزنا النسبة العالمية للبحث العلمي

كلية الصيدلة في الاردنية تتقدم عالميا و "البصول" تجاوزنا النسبة العالمية للبحث العلمي

فارماجو – د. مالك السعدي

حققت الجامعة الأردنية وللمرة الأولى ترتيبا عالميا ضمن قائمة أفضل الجامعات فى ثلاثة مجالات علمية وفي أربعة تخصصات دقيقة حسب تصنيف "كيو أس" العالمي للتخصصات (QS World University Rankings by Subject) للعام 2018.

ويعد هذا التصنيف، والذي تطلقه سنويا المؤسسة البريطانية "كيو أس"، الأكثر تأثيرا والأهم في مجال تصنيف التخصصات في العالم.

وقال رئيس الجامعة الدكتور عزمي محافظة إن الجامعة حققت التميز في تخصصات مهمة وهي الطب، والصيدلة، والهندسة الميكانيكية، وعلم الحاسوب وأنظمة المعلومات.

وقالت عميد كلية الصيدلة في الجامعه الاردنية الاستاذ الدكتوره عبله البصول في تصريح خاص بفارماجو ان هذا التصنيف العالمي الذي يصدر عن بريطانيا لافضل جامعات العالم قد حصلت كلية الصيدلة فيه على الترتيب مابين 251-300.

واوضحت الدكتوره البصول ان سبب تقدم كلية الصيدلة في هذا التصنيف يعود الى مجموعه من الاسباب التي اهمها تميز الكادر البحثي في الكلية , السمعه الاكاديمية للجامعه , الاعتماد الدولي من قبل مجلس الاعتماد الامريكي للتعليم الصيدلي (ACPE) وسمعت الخريجين لدى الاماكن التي يعملون بها, بالاضافة الى المجتمع المحلي.

واضافت ان كلية الصيدلة في الجامعه الاردنية تفوق كل الكليات فيها , كما انها تفوق كل الكليات في الجامعات الاردنية المختلفه ان كانت حكومية او خاصة وان تصنيف كلية الصيدلة يعتبر من اعلى التصنيفات على مستوى الاردن .

وعن التميز في البحث العلمي قالت الدكتوره البصول لفارماجو ان نسبة النشر لكل عضو من اعضاء هيئة التدريس في الكلية قد بلغ ما معدله 1.7 لكل عضو , علما ان المتوسط العالمي بلغ 1.5فقط , وان نسبة النشر لدى اعضاء هيئة التدريس تعتبر من اعلى النسب على مستوى الاردن.   

واوضحت البصول ان اعضاء هيئة التدريس بطبيعتهم يعيشون في البيئة البحثية , حتى ان القادمين الجدد من اعضاء هيئة التدريس يتابعون النشاط البحثي اقتدائا بزملائهم من اعضاء هيئة التدريس, ولهذا فاننا نحصل دائما على اكبر نسبة دعم في البحث العلمي سنويا من الجامعه او خارجيا.

وعن صاحب الفضل وراء هذا الانجاز قالت الدكتوره عبله, ان الفضل تكاملي, و يقع على القيادات الاكاديمية المثالية من اعضاء هيئة التدريس المتميزين اكاديميا وبحثيا , كذلك الجوده لان الجوده اسلوب عمل وليس ورقة تعلق على الجدران بالاضافة الى اننا في الكلية نشيطين على مستوى المجتمع المحلي من خلال تعاوننا وتعاملنا مع الصناعة الدوائية , نقابة الصيادلة, المؤسسة العامة للغذاء والدواء, وزارة الصحة و الانشطة الطلابية  .

وعن المستقبل قالت الدكتوره عبله لفارماجو اننا نعمل على الاستمرار بنهج التميز من ابحاث وغيرها ,  وقالت اننا لا نقارن افسنا بالاخرين, حيث نعمل من اجل ان نتميز, واننا نعمل على تميزنا على انفسنا, خصوصا في البحث العلمي ,حيث اوضحت ان نسبة الابحاث كانت في البداية بمعدل 1.3 اما في عام 2016 فقد وصلت الى 1.5وفي عام 2017 فقد وصلت الى 1.7واننا نسعى للحصول على 2.0 من خلال تقديمنا الاحسن والافضل ان شاء الله تعالى, علما ان المستوى العالمي 1.5 فقط.

وقالت ايضا كما اننا نسعى الى مزيد من التميز لطلابنا المتميزون في سوق العمل ,وعن السبب في ذلك قالت ان لدينا اكبر حملة تدريب في الصيدليات لاننا نعمل على تجويد مستوى التدريب في الصيدليات التي يذهب اليها حوالي 70-80% من خريجينا اليها.

وفي كلمة توجيهية الى طلابها قالت اننا نطلب من طلابنا دائنا التميز , لذلك فاننا نامل منهم ان يتحملونا, لان التغيير يتطلب العمل الجاد, وان تغيير الخطط والمتطلبات التي ربما تبدوا صعبه عليهم ضرورية, لاننا نعمل هكذا حتى نحضرهم لسوق العمل بشكل افضل ومتميز عن الاخرين

وختمت عميد كلية الصيدلة في الجامعه الاردنية حديثها مع فارماجو بشكر ادارة الجامعه ممثلة برئيسها الاستاذ الدكتور عزمي محافظه على تعاونها , كما شكرت بشكل خاص مكتب الجوده في الكلية وكل عضو من اعضاء هيئة تدريس من عميد الكلية حتى اصغر موظف فيها, كما شكرت طلابها الخريجين والذين هم على مقاعد الدراسة على السمعه الطيبة التي تميزوا بها في سوق العمل وعلى المستوى الدراسي والاكاديمي.

بقي ان نقول الجامعه الاردنية تميزت على مستوى التخصصات الدقيقة، تميّزت في تخصص الصيدلة بتبوئها المركز 251-300 عالميا وفي تخصص الطب حيث احتلت المرتبة 451-500 عالميا، وفي تخصص الهندسة الميكانيكية باحتلالها الموقع 301-350 عالميا، وفي تخصص علم الحاسوب وأنظمة المعلومات حيث أتت في المركز 401-450 عالميا.